الثلاثاء، أبريل 17، 2012

البيت الخشبي

القطة تبكي أمام الغرفه ،  والبحر يرسل أمواج عاليه لا يحتملها البيت الخشبي  ، العصافير رحلت لأنها تعرف موعد الربيع ومكان العش الأول لمسات الأم الأولي والأمان في طعامها الملفوف بالحب  ، القطة تبكي مجددا تحت شباكي  ،القطة لم تعد محتاجه لطعام لم يعد بيتها يناديها القطة تريد يَد دافئه تطمئنها ، ملت من القوة  المفتعلة  والإنتصار والوحده ، نداء الأرض والربيع وكل خلايا الكون تدفعها للبحث عن الطمأنينة ، غرفة بلا عطر ذكوري النكهه لا تعني شيء لا تعني شئ بالمره أيتها القطة   ، الأصابع تلمس الجسد , الأصابع تعرف خارطة الجسد وتدفئة جيدا بلا منافس لا أحد يعرفه مثلها ولكنها   لم تعد ترضية    , جسدهن يطلب ما هو أكثر من ذلك ما هو أعنف من ذلك  ,  أحدهن  في الليل تناديك تطلبك لنفسها وحدها  ،تبا لكل هرتلات الحريه إنها تريد أن تمتلك جسدك وتضع بصمتها عليه  , بصمتها الأبدية  , تشتريك عبدا وسيد تعبدك وتصلي بك تعلمك الغناء والمحبة وخيط الحرير ترضعك من أسرار الكون وتحلق بك , القط يبكي مجددا والبيت لم يعد قويا أمام الموج  , إشترت إحدهن سجادة جديده تنتظر قدميك الحُلوتين صغيرتين وتشبة أقدام القطط  ,  القطة تبكي مجددا أمام باب الغرفه خائفة من المياة التي تطفلت علي الجدران الجميله  والزوايا  والأمواج عاليه جد جدا وتضرب بقوة , البيت الخشبي  القطط , العصافير , الله , صلوا  بالبشر عليهم السلام  وبهم المسره , إبتهجوا فيوسف ويونس وكلنا أقرب إلي الجنة معاً , لا تموت وحيدا يا صغيري مُت وأمام القبر حبيبة يقتلها وداعك , حبيبة تقتلها المحبة , كونوا معا القط يهدأ والواح الخشب يحملها موج البحر فلم تجد أحباء يتعلقون بها .

الثلاثاء، مارس 20، 2012

سوف أشتري لكِ العالم ( أبلة نادية )

سوف أشتري لكِ العالم 


سوف أجمع الأقمار

سوف أكشف الأسرار 

وسأجبر الأقدار أن تلتقيني 

أحبيني

 وأصنعي من أجلي وجبة  دسمة وكبيرة

أريني وجهك الممتليء بالحيرة 

كل الخلافات بيننا أشياء صغيرة 

الحب قريبا سيجمعنا 

يا أمي 

.
.......

في كل بلد أسافر أحملك في قلبي 

ولم أشعر يوما بأنك حمل ثقيل 

أذكر كل شيء يجمعنا 

لا انساكِ رغم أنني لا أراكِ

فات الكثير يا أمي 

من الزمان 

(وحشتيني )

.......
كنت أقف عند قدميك وانا في قاع العالم 

قصيرة لم تتجاوز السادسة

أرقبك تضعين في شغف أحمد الخدود 
إلتهب قلبي كثيرا وتمنينت 

أن أشبهك ِ

وأنا الأن أشبهكِ

خدي ممتليئ وجسدي 

الحب يُكسر أوصالي 
وأنتِ بعيدةٌ جدا 

عنيدةٌ جدا 
كما أنا 

كل عام وأنتِ بخير يا أمي 

.....................

أنا طفلتك وأصبحت في الثلاثين من عمري

أنا أم وحفيدتك في السابعه 

أي غضب هذا يجعلك 
لا تشتاقين لنا !!

لا تذكرين أيامنا 

أحبيني كما أنا 

لا تسألين الي من أصلي 

أصلي الي الله !

لا تسألين أين أصلي 

في كل أرض الله 

ولا تسألين أي إله تعبدين 

الله واحد وهو الهنا 

صانع الحب فينا 

 ( أحبينا )

كل عام وأنت بصحه جيده 
لا تمرضين وأنا مبتعده

وإنتظري حتي أعود 

وأضع الورود أما بيتنا الجميل 


هل مكتبي في نفس المكان !!

وسريري في نفس المكان !!

أفتقد هذا العنوان 

أسمعيني صوتك ... أريني وجهك 

تعاركي معي عبر الهاتف مجددا 

أنا لست غاضبة منك 

أنا لا أعرف سوي الحب لك 
ولا أذكر سوي الحب لك 

ولا أنساكِ

وكلما سافرت أحملك معي 

وكلما أنام أبكي 

( صمت )


طفلة صغيرة في عام 1982 ولدت في أسرة بسيطة , أمي سمراء وحنونة صوتها جميل شعرها ناعم جدا وأسود , لها طريقة خاصة جدا في  رسم الكحل و أحمر الخدود , قبل أن تذهب الي العمل تمسك المرأه الصغيرة أمام شباك غرفتها حيث تدخل الشمس فتلمع عينيها أكثر وأكثر وأكثر , هي جادة وتكافح كثيرا لها درب واحد وضعت أطفالها عليه , انا بطتها العنيده صنعت درب أخر وأغضبتها كثيرا , ولكن هل يعني أنني صنعت درب أخر وصليت بطريقة أخري هي يعني هذا بأنني لا أحبها !!! هي يعني هذا بأنني نسيتها !!!
لا فانا أحملها معي الي كل مكان ,  وأحمل الف صورة لها والف قبلة لها والف هدية لها من كل مكان أذهب اليه , من يعرفها ولا يحبها !! 

لا يلومنني أحدكم لأنني أفتقد أمي ...... أنا لم أراها منذ أعوام ( كلانا عنيد كلانا وحيد ) انا وأنت نضع الكحل بنفس الطريقه , انا وأنت نمارس السحر بنفس الطريقه , أنا وأنت لنا محبين , أنا وأنت لنا عالم كبير .....................( صمت أخر )

ولكنه لا يعني شيء بدونك 

أحبيني 

أسمعيني صوتك 

فلتذكري لي أي شيء جميل 

أخرجي من قلبك الغضب 
علي من تغضبين !!!

أنا من تضع نفس المفارش 
أنا من تنشر الغسيل بنفس الطريقه 
أنا من لا تضع السمن في الطعام 
أنا فتاتك الصغيرة 


منذ 29 عام كنتِ ترضعيني 

أحبيني 
وأريني وجهك الجميل 
وأسمعيني صوتك 

كم أحبك يا أمي 

( كل عام وكل أم بألف خير , كل عام وكلنا جميعا بخير , كل عام والحب والسلام بين أيدي النساء صانعات الحياة والخير )




الصورة مهداة اليك يا أمي ( أبله نادية )  ربما تبتسمين.

يومك جميل 

أميرة